الأزهر يهنئ السلطان هيثم بن طارق لتوليه مقاليد الحكم سلطانًا لعُمان

يتقدم الأزهر الشريف وإمامه الأكبر د. أحمد الطيب شيخ الأزهر بأخلص التهاني إلى  جلالة السلطان هيثم بن طارق آل سعيد، وذلك بمناسبة توليه مقاليد الحكم سلطانًا لسلطنة عمان الشقيقة.

ويعرب الأزهر عن بالغ تقديره لسلطنة عمان قيادة وحكومة وشعبًا، مشيدًا بالعلاقة الوثيقة التي تجمع بين الأزهر الشريف وسلطنة عمان، والتي تعد جزءًا من أواصر الأخوة والمودة، متنمنيًا لجلالته التوفيق في استكمال جهود ومسيرة التنمية التي حققها المغفور له -بإذن الله- السلطان قابوس بن سعيد.

ويدعو الأزهر الشريف المولى-عزّ وجلّ- أن يحفظَ السلطنة وقيادتَها الحكيمة وشعبَها الشقيق، وأن يَمُنَّ عليهم بالمزيد من الأمن والاستقرار والرخاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق